كشف الأسطورة الأرجنتينى دييجو أرماندو مارادونا، المدير الفنى لفريق الوصل الإماراتى، أن الاتحاد الإنجليزى لكرة القدم استخدم ورقة "جون تيري" من أجل الضغط على فابيو كابيللو للاستقالة من تدريب منتخب إنجلترا.

كان كابيللو قد استقال من منصبه قبل يومين، بسبب قرار الاتحاد الإنجليزى بتجريد جون تيرى، مدافع فريق تشيلسى، من شارة قيادة منتخب إنجلترا دون استشارة المدرب الإيطالى، وذلك على خلفية قضية العنصرية التى تورط فيها اللاعب وسيتم النظر فيها خلال يونيو المقبل.

قال مارادونا فى تصريحات لصحيفة "دايلى ميل" الإنجليزية "ما سمعناه أن كابيللو استقال بسبب جون تيرى، ولكن الحقيقة أن الاتحاد الإنجليزى استخدم هذا الأمر للضغط على كابيللو حتى يترك منصبه".

أضاف المدرب الأرجنتينى "الاتحاد الإنجليزى كان يفكر من فترة طويلة للإطاحة بكابيللو من تدريب المنتخب خاصة منذ الظهور المتواضع له فى كأس العالم 2010، وبالطبع موضوع تيرى جاء فى الوقت المناسب".

تعجبت "دايلى ميل" من مارادونا الذى استبعد نفسه من تدريب المنتخب الإنجليزى بالرغم أنه ليس مرشحا لهذا المنصب من الأساس، حيث قال: "لن أقبل هذا المنصب على الإطلاق".

من المقرر أن يقود ستيوارت بريس، قيادة منتخب الأسود الثلاثة فى مباراة هولندا الودية نهاية الشهر الجارى، لحين الإعلان عن المدير الفنى البديل لكابيللو والذى سيقود الفريق فى أمم أوروبا فى يونيو المقبل، حيث يعتبر هارى ريدناب، المدير الفنى الحالى لفريق توتنهام هو المرشح الأقوى لخلافة المدرب الإيطالى.