أعلنت مطارات دبى، بدولة الإمارات العربية المتحدة عن تركيب جهاز معلوماتى متطور "المساعد الافتراضى"، لتقديم معلومات مهمة للمسافرين لتسهيل حركة تدفقهم داخل مرافق مطار دبى الدولى.

ويعتبر الجهاز، الذى يبدو بمثابة الإنسان الآلى واحداً من أحدث الحلول الرقمية التى تستخدم تكنولوجيا متطورة فى المجال السمعى والبصرى، مما يمنح المسافر شعوراً بأنه يتحدث إلى شخص حقيقى يوجهه ويوفر له الإجابة المسبقة على استفساراته.

وقد تم ابتكار هذا الجهاز بواسطة شركة "تنسيتور"، إحدى أبرز الشركات المتخصصة بهذا المجال، وسيخدم أكثر من 50 مليون مسافر يستخدمون مطار دبى سنوياً، حيث سيقوم بتزويدهم بالمعلومات والإجراءات التى يتوجب عليهم اتخاذها قبل دخول منطقة الكشف الأمنى وكاونترات الإقامة والجنسية.

وتستهدف عملية استخدام هذه التكنولوجيا المبتكرة، تحسين الخدمات المقدمة للمسافرين من خلال تقليل فترة انتظارهم فى المناطق الرئيسية فى مبنى المطار.

وتم وضع الجهاز الذى يخاطب المسافرين بأربع لغات فى المبنى 3 لفترة تجريبية مدتها ستة أشهر.
جينا