قضية اللغة الأردية واللغة الهندية
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    157

    افتراضي قضية اللغة الأردية واللغة الهندية








    الحقيقة أن قضية اللغة الأردية واللغة الهندية قضية سياسية أكثر منها قضية لغوية لها جذور تاريخية ، إذ أن الأبحاث الحديثة تثبت أنه لم يكن هناك حتى بداية القرن التاسع عشر ما يسمى ياللغة الهندية كلغة منفصلة عن اللغة الأردية ، بل إن مسمى اللغة الهندية كان من بين مسميات اللغة الأردية في فترة من الفترات نسبة إلى الأرض ( الهند ) ، ولهذا لم تبرز هذه القضية إلا في القرن التاسع عشر قبل الاحتلال الرسمي لشبه القارة الهندية في أيام حكم شركة الهند الشرقية بعد أن استولت على أجزاء كثيرة في البلاد وبدأت تخطط ومن خلفها الإمبراطورية البريطانية لاحتلال شبة القارة احتلالاً كاملاً ، وإلا فإن أصل اللغة الأردية يعود إلى لغة ( كهري بولي : اللغة العامية ) التي كان يتحدث بها جنباً إلى جنب مع ثلاث لغات أخرى في تلك المنطقة هي اللغة الميواتية ولغة هرياني ولغة برج بهاشا وذلك حين فتح المسلمون دهلي على يد القائد ( قطب الدين أيبك ) عام 1192م أيام أن كان قائداً من قادة الدولة الغورية ، وحدث اختلاط بين لغات الفاتحين ( العربية والفارسية والتركية واللغات المحلية ) بهذه اللغة ، وبالتالي حدث فيها تغيير كبير في الثروة اللفظية وبعض القواعد ، إلا أن الهيكل العام لها ظل هو الهيكل الأساسي للغة ( كهري بولي ) في الغالب ، وبعده تطورت اللغة الأردية وانتقلت من مكان إلى مكان مع الفاتحين ، واتخذت مسمى جديدا طبقا للمكان التي دخلته ، فسميت الدكنية نسبة إلى الدكن ، والكجراتية نسبة إلى الكجرات وهكذا .
    وفي عام 1800م أنشأت شركة الهند الشرقية كلية لتعليم الإنجليز اللغات والآداب الشرقية ، ومن بين أقسام الكلية كان قسم اللغة الهندوستانية ( الأردية ) ، في تلك الفترة كانت اللغة الأردية التي يتحدث بها في بلاط سلاطين الدولة المغولية ويكتب بها الشعراء والأدباء هي اللغة الأردية الراقية ، وتكتب بالحروف العربية الفارسية ، ومتأثرة بشكل أكبر باللغات العربية والفارسية والتركية ( طابع إسلامي أوضح ) . بينما كانت الآردية التي يتحدث بها أهل القرى والمناطق النائية تكتب بالحروف الديوناكرية ، ومتأثرة بشكل أكبر باللغات الهندية المحلية ، وطابعها طابع قروي هندي محلي أكثر . وفي عام 1867م طالب الغلاة من الهندوس فس بنارس وغيرها بتحريض من البريطانيين بإلغاء التعامل باللغة الأردية التي تكتب بالحروف العربية الفارسية ، وإحلال اللغة ( الهندية ) التي تكتب بالحروف الديوناكرية محلها ، وأخذ الموضوع طابعاً سياسياً ، وعليه بدأ الصراع بين الأردية بخطها العربي الفارسي يدعمه المسلمون ، و ( الأردية : الهندية ) بخطها الديوناكري يدعمه الهندوس ، وبطبيعة الظروف السياسية في وقتها عانت الأردية الأمرين برغم محاولات المسلمين الدفاع عن هذه اللغة ، ولكن على أية حال كان هذا الصراع سلاحاً في يد السياسيين ، وأخذ الجانب الهندوسي يعمد إلى إخراج الكلمات والألفاظ العربية والفارسية من اللغة ( الهندية ) ، وإحلال كلمات سنسكريتية وهندية محلية محلها ، وبطبيعة الصراع أيضاً حرص الجانب المسلم على الزيادة في الكلمات والألفاظ ذات الأصل الإسلامي ، وهكذا ازدادت الشقة وبعدت الهوة ، وبعد قيام باكستان واستقلال الهند أصبحت اللغة الأردية هي اللغة القومية ( وليست الرسمية كما ذكرت الأستاذة آمال ) لباكستان ، وهكذا أخذت اللغتان تتباعدان وإن كان الأصل واحد ، حتى أننا لا نجد اختلافا في القواعد ، والاختلاف كله ينصب في الغالب على الألفاظ والكلمات ،
    ومع ذلك فإننا نتوقع مزيدا من البعد ، وخلال سنوات قد تطول أو تكثر ستفترق الصورتان لتصبح كل منهما في إطار منفرد ، وتمثل لغة مستقلة .


    منفول

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    31

    افتراضي رد: قضية اللغة الأردية واللغة الهندية

    جزاكم الله خيراا

المواضيع المتشابهه

  1. أرقامنا الهندية..وأرقامهم العربية..
    By شــادى عبــده in forum استراحة اعضاء المتداول العربي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 08-11-2009, 07:01 PM
  2. حلاوة افكسول واللعب على المكشوف
    By عبده المصرى in forum سوق تداول العملات الأجنبية والسلع والنفط والمعادن
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 10-12-2008, 11:45 PM
  3. بدك الأستراتيجية المريحة فعلا
    By zenoforex in forum طرق و استراتيجيات التداول في أسواق المال
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 22-04-2008, 02:01 PM
  4. شركة طاطا الهندية اشترت شركتي jaguar و land rover من شركة ford
    By 4N45PRO in forum استراحة اعضاء المتداول العربي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-03-2008, 11:14 PM

الاوسمة لهذا الموضوع